أخبار عاجلة

المُعلّم المُربّي : قَواو عَبد الحَميد – رحمة الله عليه –

المولد والنشأة : وُلد الأستاذ المربي قواو عبد الحميد في 25 من شهر جانفي سنة 1947 ، ببلدية صالح باي التابعة إقليميا وإداريا لولاية سطيف ، وهو الإبن البكر للإمام الشيخ قواو محمد إمام مسجد الشيخ البشير الابراهيمي ببلدية براقي – رحمه الله – حيث كان له الفضل في تعليمه أبجديات اللغة العربية.

مساره الدراسي : كان المسار الدراسي للمعلم الأستاذ قواو عبد الحميد شاقا ومرهقا، بعد أن زاول تعليمه الابتدائي والمتوسط والثانوي كطالب حر وفي ظرف وجيز نظرا لكبر سنه.

أما تعليمه الجامعي فقد مر بمرحلة أولى ، درس خلالها بالجامعة الليلية لمدة سنتين ، وبمرحلة ثانية عند نيله شهادة البكالوريا ، مكنته من مواصلة دراسته الجامعية ، إلى غاية نيله شهادة الليسانس تخصص أدب عربي.

حياته المهنية : وَلج المعلم الأستاذ المربي قواو عبد الحميد ميدان التربية والتعليم ممرنا ثم مدرسا ، بتعيينة بمدرسة ديار البركة – ذكور – الشهيد أحمد بلخوجة – ذكور- حاليا. فدرس عنده الكثير من أبناء حي ديار البركة ،تخرجوا إطارات تفخر بهم المدرسة وتفخر بهم بلدية براقي المعطاءة .

ارتقي المعلم قواو عبد الحميد بعدها أستاذا في الأدب العربي بثانوية ابن تومرت ببلدية بوفاريك ولاية البليدة .

ولأن كفاءته كانت أكبر ، رُقي الأستاذ إلى رتبة ناظر ، فعين بمتقنة بلدية سيدي موسى، ليعود مجددا ناظرا على إحدى متقنات بلدية بوفاريك ، إلى غاية إحالته إلى التقاعد سنة 2004 .

توفي المعلم المربي الأستاذ الناظر قواو عبد الحميد يوم 12 من شهر مارس سنة 2014 – رحمة الله عليه –

تقييم المستخدمون: 2.55 ( 3 أصوات)

شاهد أيضاً

المُعلّم المُرَبِّي : بَن عَبد الله مُختَار- رحمة الله عليه –

تحتار العقول وتنفطر الألباب وتنكسر الأقلام وتجِف منابعُ الحروف في الحديث عن صاحب الوجه البشوش …

3 تعليقات

  1. rabi yarhmou birahmatihi el wassiaa c’est mon prof meilleur prof

  2. تغمد الله الفقيد بواسع رحمته

  3. عبد القادر براهيمي

    رحم الله الصديق العزبز على عبد الحميد : كان صديقي في التعليم بمدرسة ديار البركة ذكور سنوات 68 .69. 70. 71 .72 كات لنا مغامرات وذكريات جميلة .كان المرحوم يعشق لافلام الهندية منهم ” جانيتو و موذر انديا و غيرها حيثكنا ملازمين قاعة السينما “افريقيا ” المسهرة بهذا النوع من الافلام . كان عبد الحميد انسان مرح لكنه صارم في تعليمه للاطفال لا يقبل منهم اي تجاوز .يحرص على الصف قبل الدخول للقسم الماءزر الاببض لا يفارقه . كان معلم مثتلى ..في اوقات الاستراحة كنا نلعب كرة القدم او العدو في ساحة المدرسة .مغمراته معي كثيرة .ختصة عندما كان يتعلم السياقة حيث كان السيد نصاح يدرب فيه على السياة عندما انحفت به السيارة امام château d’eau في ديار البركة عنما كان بصدد الدوران نحو المدرسة. افصل المقود للسيارة 2cv بقي بين يديه اما السيارة اكملت طريقها نحو الحيط .يا لها من وصعية شبعنا ضحك عليه . اخرجناه من السيارة و هو مندهش و المقود بين يديه يا له من مشهد. كان انسق الملبس اخلاقه علية .من الزملاء الذين كنت احبهم اكثر من اخوتي .الله يرحمك يا ايها الصديق العزيز.
    .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: الطباعة أو النسخ غير متوفرين